المياه الزرقاء أو الجلوكوما (Glaucoma)

أحد أمراض العيون تصيب العصب البصرى المسؤول عن نقل الرؤيا من العين إلى المخ, يقع في الجزء الخلفي من العين. إصابة هذا العصب يمكن أن تؤدي إلى فقدان القدرة على الرؤية لاقدر الله.

حيث يشعر الشخص الذي يعاني من (الجلوكوما) بتضاؤل مجال الرؤية لديه في أطراف العين

وإذا لم تتم معالجة مرض الزرق (الجلوكوما), فقد يؤدي إلى فقدان البصر تدريجيا, مما قد يؤدي مع مرور الوقت إلى فقدان كامل للبصر لا قدر الله.

يوجد ثلاثة أنواع من الجلوكوما :

مياه زرقاء مفتوح الزاوية

مياه زرقاء ضيّق الزاوية أو مُغلق الزاوية

مياه زرقاء خِلْقِيّة

التشخيص

1. فحص المريض فحصا جسمانيا شاملا.

2. اجراء تحليل السكر وقياسات الضغط

3. فحص العيون الدقيق باستخدام الأجهزة المتخصصة

من المفضل مراجعة الطبيب في حال كان الشخص يعرف عن إصابات سابقة لدى أفراد من عائلته (تاريخ عائلي) بالمياه الزرقاء

كذلك الأشخاص المسنين فوق سن 70 عاما وما فوق

المرضى الذين يعانون من السكر

 

علاج المياه الزرقاء

بإمكان لطبيب العيون تشخيص وعلاج مرض المياه الزرقاء

حيث يتم علاج الجلوكوما، في معظم الحالات، بالأدوية, مثل قطرات للعيون. يجب التشديد على استعمال القطرات بشكل يومي وثابت, كي تحقق فاعليتها كما هو متوقع. وقد تكون هنالك حاجة لتناول الأدوية أو أنواع معينة من الفيتامينات على مدى الحياة. بل أكثر من ذلك: قد يتطلب الأمر معالجة بأشعة الليزر أو معالجة جراحية.

بالنسبة للمتقدمين في السن، لن يستطيع العلاج أن يعيد لهم الرؤية التي فقدوها، لكن يمكنه أن يساعدهم في المحافظة على الوضع القائم. فالعلاج مُعَدّ لوقف عملية تدمير العصب البَصَريّ عن طريق تخفيف الضغط في داخل العين.

قد يكون حصول الإنسان على نتائج التشخيص التي تثبت إصابته بالجلوكوما ذات أثر نفسي شديد, خاصة انه من الممكن أن يكون قد فقد، في تلك الأثناء، المزيد من قدرته على الرؤية. لكن الاستشارة الصحيحة والتوجيه الجيد من شأنهما مساعدته في الوصول إلى العديد من الطرق والوسائل التي يستطيع من خلالها المحافظة على حياة طبيعية.

يمكن أن يستعمل نظارات مختلفة, مثل نظارات القراءة أو نظارات لمشاهدة التلفاز وغيرها – وكلها وسائل يمكن أن تساعد في مواجهة الزرق.

تنبيهات هامة

نظرًا لأن الأنواع المزمنة من المياه الزرقاء يمكنها تدمير البصر قبل ظهور أي علامات أو أعراض؛ لذا يجب عليك الانتباه لعوامل الخطر تلك:

ارتفاع ضغط العين الداخلي (الضغط داخل المُقلَة)

إذا كنت فوق سن الستين

إذا كنت تنتمي للعرق الأسود أو اللاتيني

وجود تاريخ عائلي لمرض المياه الزرقاء

المعاناة من أمراض معينة كالسُّكَّري وأمراض القلب وارتفاع ضغط الدم وأنيميا الخلايا المنجلية

ترقُّق القرنية من المنتصف

الإصابة بقِصر أو طول النظر الشديدين

سابق الإصابة بجُرح في العين وبعض أنواع عمليات العيون

الاستمرار على أدوية الكورتيكوستيرويد، وخاصة قطرة العين، لفترة طويلة

لمزيد من المعلومات يرجى الاتصال على:

01033934334 - 01150024502

أو زيارتنا فى العيادات:

عيادة مدينة نصر: 52 شارع مصطفى النحاس – تقاطع مكرم عبيد – مدينة نصر – القاهرة - تليفون: 01150024502 – 01033934334 - 0222720600

عيادة الزيتون: 39أ شارع سليم الأول – الزيتون – القاهرة - تليفون: 01150024502 – 01033934334

عيادة الشرقية: شارع الوكايل – منيا القمح – الشرقية - تليفون: 01150024502 – 01033934334- 0553661750